حول العالم

الأشياء الأكثر شيوعًا في مصر

تُعتبر مصر وأم الحضارات من ضمن الدول العربية التي تقع في شمال القارة السمراء ، كما أنها من الدول التي تُحكم بنظام الجمهورية. و الحضارة المصرية من أعرق الحضارات علي وجه الأرض.

فتمتلك مصر رئيس وحكومة وبرلمان ويكون الإختيار لكل من سبق ذكرهم بواسطة الشعب حيث كانت مصر دولة ملكية في القرن الماضي وأخر ملوكها كان الملك فارق.

وتمتاز مصر بموقع ممتاز جعل منها مقصدًا للغزاة علي مر العصور فمر عليها الهكسوس والمغول والفرنسيون والإنجليز وغيرهم من الدول والشعوب ، التي طمحت في الإستيلاء علي الدولة المصرية من أجل الثروات الوفيرة التي تتمتع بها ، والموقع الذي يتيح إتصال علي معظم دول العالم.

المعالم الأكثر شهرة في مصر

الهرم الأكبر: بُني الهرم الأكبر في عهد الملك خوفو وذلك تعظيمًا لمكانته آنذلك ، وللإعتقاد الذي كان سائدًا عند المصريين القدماء في ذلك الوقت والذي ينص علي بعث الموتي في حياة أخري بعد موتهم ، وممارسة حياتهم بطريقة طبيعية ، فكان يُدفن مع الشخص طعام يكفيه في الحياة الأخري وكل متعلقاته التي كان يستعملها قبل الموت وحرسه الخاص ، ويعد أحد معالم الحضارة المصرية.

أبو الهول: من ضمن معالم الحضارة المصرية ويوجد التمثال الأكبر في العالم في منطقة الجيزة بجانب الأهرامات الثلاثة ، وبُني هذا التمثال من أجل حماية الأهرامات من اللصوص ، ويدمج هذا التمثال بين جسم الأسد ليدل علي الشجاعة والقوة ، وجسم الإنسان ليدل علي التفكير والعقلانية.

برج القاهرة: أحد أهم معالم الحضارة المصرية ويقع البرج الأطول في قارة أفريقيا في حي الزمالك بقاهرة المعز ، والذي بُني في عهد جمال عبدالناصر ، ويُعتبر برج القاهرة مقصدًا لكل من زار القاهرة فمن خلاله يمكن رؤية الكثير من المعالم المصرية مثل النادي الأهلي للرياضة البدنية ، ونهر النيل.

نهر النيل: يُعد نهر النيل من ضمن معالم الحضارة المصرية ، ويُعتبر شريان حياة أفريقيا وأطول نهر في العالم وهو من المعالم الطبيعية التي تتميز بها مصر وجميع دول حوض النيل ، حيث يأتي المنبع من بلاد الحبشة “أثيوبيا” ويكون المصب البحر الأبيض المتوسط الذي يحد مصر من الشمال.

التاريخ المصري

قامت علي أرض مصر العديد من الحضارات مثل الحضارة المصرية القديمة والحضارة العربية الإسلامية ، ومَر علي مصر الكثير من الغزاة بداية من الرومان والهكسوس والمغول والفرنسيين والإنجليز ، وشاركت الدولة المصرية في العديد من الحروب علي مر تاريخها كما تصدت للعديد من الغزوات.

بدأ التاريخ المصري قبل ميلاد السيد المسيح بالحضارة المصرية القديمة التي كانت من أعظم حضارات الأرض ، والتي تركت للعالم قطع آثرية ثمينة ومازالت تلك الحضارة تُشارك في تحسين دخل مصر حتي الآن سواء عن طريق الآثار التي تُعرض في المتاحف المصرية أو منطقة الجيزة التي تحتوي علي أبو الهول وأهراماته الثلاثة.

وقعت مصر بعد الحضارة الفرعونية في قبضة الرومان وأصبحت نقطة ضمن بحر البلدن الذي تحكمه الإمبراطورية الرومانية ثم خضعت مصر للحكم البيزنطي وكان ذلك قبل الفتح الإسلامي الذي أعاد لمصر رونقها وروحها التي سُلبت علي أيدي من سبوقهم.

خضعت مصر لسيطرة فرنسا إحدي القوي العظمي في القرن الثامن عشر الميلادي علي يد نابليون بونابرت الذي رأي أن مصر تُعتبر الدولة ذات الموقع المتميز والتي ستمكنه من توسيع النفوذ الفرنسي والتواصل مع قارة آسيا بصورة أكثر سهولة ، كما أن موقعها المتميز سيبين لفرنسا  صورة واضحة عن باقي البلدان القابلة للإحتلال والمليئة بالخيرات ، كما خضعت مصر للحكم الإنجليزي بعد الحكم الفرنسي.

كانت مصر في فترة من الفترات دولة ملكية يحكمها الملك وتُنقل السلطة بالتوريث بين أبنائه ، ولكن أطاحت حركة الضباط الأحرار عام 1952م بالنظام الملكي وأصبحت مصر رسميًا جمهورية تحت مسمي جمهورية مصر العربية ، وأُعلنت بعدها مصر شركة قناة السويس كشركة مساهمة مصرية.

الوسوم
اظهر المزيد

Ahmed Asaad

مدون وباحث مصري. شغوف بنشر المحتوى العربي الحصري، طالب سنة ثالثة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock